مُدَوَّنَةُ الْفَجْرَ الْجَديدَ تُرْحِبُ بالإخوة الزّائِرَيْنِ لِلْمُدَوَّنَةِ وَنَرْجُو مِنْ اللهِ أَنْ الْمُدَوَّنَةَ وَمَا فِيهَا تَحَوُّزَ إعجابكم ومتمنين مِنْ اللهِ الصِّحَّةَ وَالْعَافِيَةَ لَكُلَّ زَوَّارَ وأعضاء الْمُدَوَّنَةَ إدارة الْمُدَوَّنَةَ

بالزيت الحار والليمون.."عربات الفول" تشهد منافسة ضارية بين أبو الفتوح ومرسى والفلول

بالزيت الحار والليمون.."عربات الفول" تشهد منافسة ضارية بين أبو الفتوح ومرسى والفلول
عربات الفول تحولت إلى منتديات سياسية، وبورصة ترتفع مع الزيت الحار أسهمها لصالح  مرشح مقارنة بآخر، بينما يعتصر روادها الليمون احتجاجا على ترشح الفلول فى السباق الرئاسى. 
أصحاب عربات الفول بشوارع القاهرة تباينت أرائهم السياسية حول تأييد مرشح جماعة الإخوان المسلمين محمد مرسى، فيما عبر عدد آخر منهم عن دعمهم لعبد المنعم أبو الفتوح و عبر آخرون عن أملهم فى فوز عمرو موسى.
"المصريون" رصدت بورصة المرشحين على مائجة عربات الفول، حيث قال عبد الله عبد الفتاح صاحب عربة فول منذ 12 عامًا وكان متواجدًا أمام نقابة الصحفيين أنه سيرشح الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح لأنه سيحل معظم مشاكل المواطنين وخاصة الشباب منهم وسوف يعمل على تطوير أداء العاملين فى مصر. 
وقال محمود محمد بائع الفول أمام البنك العربى الاستثمارى بمنطقة وسط البلد إنه سيؤيد الدكتور محمد مرسى مرشح الإخوان المسلمين لأنه سيعمل على تنفيذ مشروع النهضة التى وعد الإخوان المصريين بها خاصة أنه برنامج جماعة وليس شخصًا بعينه.
ووافقه محمد حسين بائع فول بشارع شامبليون منذ 30 عامًا، حيث أكد أنه سيرشح محمد مرسى لأنه سيقدم للعاملين البسطاء الكثير من الأمانى التى يريدون تحقيقها على حد تعبيره.
وقائل أحمد محى الدين 73 سنة صاحب عربة فول من ثلاثين عامًا إنه سيرشح محمد مرسى لأنه فى كل حوارته يهتم بشأن البسطاء فى الشارع المصرى وأنه فى أحد لقاءاته قال إنه سوف ينهض وينفذ مشروع النهضة فى مصر خلال العشر سنوات المقبلة، وقال نحن نتمنى إقصاء جميع الفلول من مرشحى الرئاسة. 
وأضاف محى الدين أن مرسى وعد بفتح المصانع التى أغلقت من قبل فى عهد النظام السابق والعمل على إعادة تشغيلها مرة أخرى وبالتالى الحد من بطالة الشباب المصرى وأتمنى له أن يوفقه الله وأن يصبح رئيسًا قويًا يعمل على إصلاح هذه البلد كما يقول. 
من جانبه، أكد حسين محمد بائع الفول المتواجد فى شارع شامبليون بوسط البلد أنه سيرشح المرشح خالد على لأنه المرشح الوحيد الذى يمثل الشباب من المرشحين وأنه لا ينتمى لأى رئيس بعينه ويرى فيه أنه الثورى التوافقى بين المرشحين.
ورفض بائع الفول ترشيح الفلول بقوله لا يمكن إعادة النظام السابق ورجاله مهما حدث وإن تم ذلك فإنه سيعود إلى ميدان التحرير لأنها ستكون مزورة على حد تعبيره لأن آراء المجتمع المصرى لن تختار أى من الفلول. 
كما يرى حمدى عادل بائع فول بشارع محمد بسيونى أن هناك ثلاثة مرشحين يتمنى وصول أحدهم وهم محمد مرسى وأبو الفتوح وحمدين صباحى، حيث يرى فى الأول أنه يعمل على تنفيذ مشروع النهضة والثانى أنه سوف يعمل على مساندة الثورة المصرية وتحقيق جميع مطالبها والثالث سيعمل على تحقيق تنمية البسطاء فى المجتمع المصرى مؤكدًا لـ "المصريون" أنه يتمنى أن تحدث مناظرة بين هؤلاء المرشحين الثلاثة لتوضيح أفكارهم وآرائهم من أجل مصر، ليتعرف الشعب عليهم.
وأكد حسين على بائع الفول أنه لن يرشح أى من المرشحين ولن يشارك فى الانتخابات الرئاسية بسبب إيمانه بأنه سيأتى أحد من الفلول سواء كان عمرو موسى أو أحمد شفيق بسبب التزوير وقال إن عمليات التزوير بدأت بالفعل خلال انتخابات المصريين بالخارج، مضيفًا أنه سيدعوا إلى التظاهر إذا تم ذلك مهما حدث.
وأضاف أحمد سعد صاحب عربة فول بشارع طلعت حرب أنه سيرشح عمرو موسى لأنه فى اعتقاده هو المرشح الوحيد الذى يصلح لإدارة البلاد حاليًا وذلك لخبرته السياسية الطويلة. 
وقال عمرو سعد بائع فول بشارع المواردى بالسيدة زينب 45 عامًا، يعمل بائعًا منذ أكثر من 15 عامًا إنه سيرشح عمرو موسى لأنه يصلح لإدارة هذه المرحلة وذلك لأنه نفى فى عهد النظام السابق على حد قوله ولم يأخذ فرصته فى اتخاذ القرارات السياسية المصرية لقيد النظام له. 
عربات الفول تحولت إلى منتديات سياسية، وبورصة ترتفع مع الزيت الحار أسهمها لصالح  مرشح مقارنة بآخر، بينما يعتصر روادها الليمون احتجاجا على ترشح الفلول فى السباق الرئاسى. 
أصحاب عربات الفول بشوارع القاهرة تباينت أرائهم السياسية حول تأييد مرشح جماعة الإخوان المسلمين محمد مرسى، فيما عبر عدد آخر منهم عن دعمهم لعبد المنعم أبو الفتوح و عبر آخرون عن أملهم فى فوز عمرو موسى.
"المصريون" رصدت بورصة المرشحين على مائجة عربات الفول، حيث قال عبد الله عبد الفتاح صاحب عربة فول منذ 12 عامًا وكان متواجدًا أمام نقابة الصحفيين أنه سيرشح الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح لأنه سيحل معظم مشاكل المواطنين وخاصة الشباب منهم وسوف يعمل على تطوير أداء العاملين فى مصر. 
وقال محمود محمد بائع الفول أمام البنك العربى الاستثمارى بمنطقة وسط البلد إنه سيؤيد الدكتور محمد مرسى مرشح الإخوان المسلمين لأنه سيعمل على تنفيذ مشروع النهضة التى وعد الإخوان المصريين بها خاصة أنه برنامج جماعة وليس شخصًا بعينه.
ووافقه محمد حسين بائع فول بشارع شامبليون منذ 30 عامًا، حيث أكد أنه سيرشح محمد مرسى لأنه سيقدم للعاملين البسطاء الكثير من الأمانى التى يريدون تحقيقها على حد تعبيره.
وقائل أحمد محى الدين 73 سنة صاحب عربة فول من ثلاثين عامًا إنه سيرشح محمد مرسى لأنه فى كل حوارته يهتم بشأن البسطاء فى الشارع المصرى وأنه فى أحد لقاءاته قال إنه سوف ينهض وينفذ مشروع النهضة فى مصر خلال العشر سنوات المقبلة، وقال نحن نتمنى إقصاء جميع الفلول من مرشحى الرئاسة. 
وأضاف محى الدين أن مرسى وعد بفتح المصانع التى أغلقت من قبل فى عهد النظام السابق والعمل على إعادة تشغيلها مرة أخرى وبالتالى الحد من بطالة الشباب المصرى وأتمنى له أن يوفقه الله وأن يصبح رئيسًا قويًا يعمل على إصلاح هذه البلد كما يقول. 
من جانبه، أكد حسين محمد بائع الفول المتواجد فى شارع شامبليون بوسط البلد أنه سيرشح المرشح خالد على لأنه المرشح الوحيد الذى يمثل الشباب من المرشحين وأنه لا ينتمى لأى رئيس بعينه ويرى فيه أنه الثورى التوافقى بين المرشحين.
ورفض بائع الفول ترشيح الفلول بقوله لا يمكن إعادة النظام السابق ورجاله مهما حدث وإن تم ذلك فإنه سيعود إلى ميدان التحرير لأنها ستكون مزورة على حد تعبيره لأن آراء المجتمع المصرى لن تختار أى من الفلول. 
كما يرى حمدى عادل بائع فول بشارع محمد بسيونى أن هناك ثلاثة مرشحين يتمنى وصول أحدهم وهم محمد مرسى وأبو الفتوح وحمدين صباحى، حيث يرى فى الأول أنه يعمل على تنفيذ مشروع النهضة والثانى أنه سوف يعمل على مساندة الثورة المصرية وتحقيق جميع مطالبها والثالث سيعمل على تحقيق تنمية البسطاء فى المجتمع المصرى مؤكدًا لـ "المصريون" أنه يتمنى أن تحدث مناظرة بين هؤلاء المرشحين الثلاثة لتوضيح أفكارهم وآرائهم من أجل مصر، ليتعرف الشعب عليهم.
وأكد حسين على بائع الفول أنه لن يرشح أى من المرشحين ولن يشارك فى الانتخابات الرئاسية بسبب إيمانه بأنه سيأتى أحد من الفلول سواء كان عمرو موسى أو أحمد شفيق بسبب التزوير وقال إن عمليات التزوير بدأت بالفعل خلال انتخابات المصريين بالخارج، مضيفًا أنه سيدعوا إلى التظاهر إذا تم ذلك مهما حدث.
وأضاف أحمد سعد صاحب عربة فول بشارع طلعت حرب أنه سيرشح عمرو موسى لأنه فى اعتقاده هو المرشح الوحيد الذى يصلح لإدارة البلاد حاليًا وذلك لخبرته السياسية الطويلة. 
وقال عمرو سعد بائع فول بشارع المواردى بالسيدة زينب 45 عامًا، يعمل بائعًا منذ أكثر من 15 عامًا إنه سيرشح عمرو موسى لأنه يصلح لإدارة هذه المرحلة وذلك لأنه نفى فى عهد النظام السابق على حد قوله ولم يأخذ فرصته فى اتخاذ القرارات السياسية المصرية لقيد النظام له. 

;